عربي

الرئيس المصري يهني نظيره الإسرائيلي بتسـ.ـلمه مهامه

الرئيس المصري يهني نظيره الإسرائيلي بتسـ.ـلمه مهامه

سكوب-عربي – فريق التحرير

هنأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الجمعة، نظـ.ـيره الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ، بمناسبة تسـ.ـلمه مهامه رسميا.

وأعاد هرتسوغ التغريد على حسـ.ـابه في تويتر، بنص الرسالة التي نشرتها، الجمعة، صحيفة “جروزاليم بوست” الإسرائيلية.

وجاء في نص الرسالة “أنتـ.ـهز هذه الفـ.ـرصة الجيدة لأهنئ سعادتك وأنت تشرع في مسؤولياتك الجديدة، معربًا عن أملي في أن يساهم انتخابك في زيادة تعزيز ثقافة السلام”.

وأضاف الرئيس المصري “وفي هذا السياق، أود أن أؤكد أن مصر تؤمن بأهمية الجهود المشتركة لتحقيق حل عادل ودائم للقضـ.ـية الفلسطينية وإنني أتطلع بشدة إلى مساهمتكم في هذا الصـ.ـدد حتى تستمتع منطقتنا في نهاية المـ.ـطاف بالسلام الذي نطمح إليه جميعا”.

وتسلم هرتسوغ (61 عاما)، في السابع من يوليو/تموز الجاري، مهام منصـ.ـبه رئيسا جديدا لإسرائيل، لمدة 7 سنوات غير قابلة للتمـ.ـديد.

المـ.ـصدر: الأناضول

بالصور.. شهـ.ـداء “15 تموز” يحضرون في ميدان “تايمز سكوير” الشـ.ـهير في نيويورك

سكوب-عربي – فريق التحرير

أحيت تركيا، أمس الخميس، الذكرى السنوية الخامسة للمحاولة الانقـ.ـلابية الفـ.ـاشلة التي قام بها تنظيم “فتح الله غولن” الإرهـ.ـابي في 15تموز/يوليو 2016، وراح ضحـ.ـيتها مئات الشـ.ـهداء وآلاف الجـ.ـرحى، إلى جانب دمـ.ـار كبير بالممتلكات العامة والخاصة.

وشـ.ـهدت العديد من المدن والعواصم العالمية إقامة أنشطة وفعاليات شارك فيها عدد من النشطاء والحقوقيين، فضلا عن ممثلي البعثات التركية في الخارج.

وفي ميدان “تايمز سكوير” الشهير بنيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، عرضت صور للشـ.ـهداء الأتراك الذين ضحـ.ـوا بأرواحـ.ـهم ليلة المحـ.ـاولة الانقـ.ـلابية الفـ.ـاشلة في 15 تموز/يوليو 2016.

وظهرت صور الشـ.ـهداء الذين سقـ.ـطوا تلك الليلة والبـ.ـالغ عددهم 251 شـ.ـهيدا إلى جانب العلم التركي، على واجهات المباني المـ.ـطلة على الميدان.

فيما أقيمت فعاليات تعريفية وثقافية تضمنت صورا تجـ.ـسد نضال وتلاحم الشعب التركي ودفـ.ـاعه عن القيـ.ـم والمبادئ الديموقراطية في تلك الليلة.

وشهـ.ـدت العاصمة التركية أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف تموز/يوليو 2016، محـ.ـاولة انقـ.ـلاب فـ.ـاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيـ.ـش، تتبع لتنظـ.ـيم “غولن” الإرهـ.ـابي، حاولوا خلالها السيطرة على مفـ.ـاصل الدولة، ومؤسساتها الأمـ.ـنية والإعلامية.

وقوبلت المحـ.ـاولة الانقـ.ـلابية باحتجـ.ـاجات شعـ.ـبية عارمة في معظم الولايات، إذ توجه المواطنون بحشـ.ـود غفيرة نحو مقـ.ـرّي البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، ومطار “أتاتورك” الدولي بإسطنبول، ومديريات الأمـ.ـن بعدد من الولايات.

وأجبر الموقف الشعبي آليات عسكرية تتبع للانقلابيين كانت تنتشر حول تلك المقـ.ـرات على الانسـ.ـحاب، ما ساهم بشكل كبير في إفـ.ـشال المخطط الانقـ.ـلابي الذي أوقع نحو 251 شـ.ـهيدًا وإصابة ألفين و 196 آخرين.

جدير بالذكر أن عناصر تنظـ.ـيم “غولن” الإرهـ.ـابي قاموا منذ أعوام طويلة بالتغلغل في أجهزة الدولة، لا سيما في الشـ.ـرطة والقـ.ـضاء والجيـ.ـش والمؤسسات التعليمية، بهـ.ـدف السيـ.ـطرة على مفاصل الدولة، الأمر الذي برز بشكل واضح من خلال المحـ.ـاولة الانقـ.ـلابية الفـ.ـاشلة.

ويقيم “غولن” في الولايات المتحدة منذ عام 1999، وتطالب تركيا بتسليمه، من أجل المثول أمام العـ.ـدالة.

المـ.ـصدر: وكالة أنباء تركيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى