تركيا

ميركل تشيد بتركيا لاستضافتها اللاجئين السوريين وتحسم الجـ.ـدل حول انضمامها للاتحاد الأوروبي

أشادت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، بتركيا لاستضافتها أعدادا كبيرة من اللاجئين السوريين في إطار الاتفاق العام مع الاتحاد الأوروبي، لكنها لا تتوقع انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي.

وقالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في مؤتمر صحفي : “تركيا تعمل بشكل رائع وتقوم برعاية اللاجئين السوريين، أرغب في أن يستمر هذا الاتفاق مع تركيا، فهو الأفضل للشعب”.

وأضافت “الخـ.ـلافات في الفترة الأخيرة بين تركيا واليونان بشأن قبرص زادت من صعوبـ.ـة العـ.ـلاقات، وأشارت إلى أن الصبر مطلوب لتـ.ـسوية الخـ.ـلافات”.

وتابعت : “كانت هذه انتـ.ـكاسة لكن يجب ألا تثنينا عن عزمنا”.

وطلبت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل دول الاتحاد الأوروبي لـ”انتـ.ـهاج سياسة مشتركة بشأن قضايا اللجوء والتي تتركز على استقبال من يواجهون الاضـ.ـطهاد في بلادهم، ويفضل أن يكون ذلك بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة لكننا أبعد ما يكون عن ذلك”.

وأضافت ميركل إن “سياسة بيلاروس التي تسمح للمـ.ـهاجرين بدخول ليتوانيا المجاورة، العضو في الاتحاد الأوروبي، “غير مقبـ.ـولة”.

المصدر: رويترز

اقرا ايضاً

خارطة طريق جديدة للحل في سوريا.. من شأنها وضع حـ.ـد للمأسـ.ـاة السورية

أفادت صحـ.ـيفة واشنطن بوست أنّ الملك الأردني عبد الله الثاني حثّ الرئيس الأمريكي جو بايدن على الانضـ.ـمام إلى فريق عمل للمساعدة في استـ.ـقرار سوريا، بعد “حربـ.ـها الأهلـ.ـية الكارثـ.ـية”، بحسب وصف الصحيفة.
ولفتت الصحـ.ـيفة إلى أنّ النـ.ـهج الذي ينادي به ابن الحسين من شأنه جمع الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وإسرائـ.ـيل والأردن ودول أخرى لم تُحددها الصحيفة وذلك للاتفاق على خارطة طريق لاستعادة السيادة والوحدة السورية.
وكما قالت الصحيفة لم يُعطِ الملك الأردني أيّ جوابٍ على ذلك الطلب، ولم يلتزم بايدن بهذا الاقتراح بعد، وأشارت الصحيفة إلى أنّ رد بايدن هذا من شأنه اتِّخاذ قراراتٍ مثـ.ـيرة للجـ.ـدل للتعاون مع كل من روسيا ونظـ.ـام أسد.
ونقلت الصحيفة عن مصادرها حسب موقع اورينت نت المعارض قولها إن عمل الإدارة الأمريكية في هذا المشروع في حال لاقى التأييد من إدارة بايـ.ـدن سيبدأ في وقت مبكر من هذا الخـ.ـريف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى