عربي

صحف سعودية وإماراتية تحتفي بانقلاب تونس!

عبّرت صحف سعودية وإماراتية، اليوم الثلاثاء، عن سعادتها بانقـ.ـلاب الرئيس التونسي قيس سعيد، والتي وصفها البرلمان بانقـ.ـلاب على الديمقراطية في تونس.

وبعد اجتماع مع قيادات عسـ.ـكرية وأمنـ.ـية مساء الأحد أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد، اعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من مهامه، وأن يتولى السعيد هو السلطة التنفيذية بمعاونة حكومة يعين رئيسها بشكل شخصي، الأمر الذي رفضـ.ـته أغلب الكتل البرلمانية
واعتبر حزب “النهضة” هذه القرارات في تونس انقـ.ـلاباً واعتبر حزب قلب تونس القـ.ـرارات الأخيرة “خرقاً جسيـ.ـماً للدستور”، و رفـ.ـض حزب كتلة التيار الديمقراطي القرارات الأخيرة وكتلة ائتلاف الكرامة هذه القرارات بالباطـ.ـلة وايد حزب حركة الشعب والحزب الدستوري الحر القرارات.
وأدان البرلمان الذي يتـ.ـزعمه راشد الغنوشي زعيم حـ.ـزب النهضة بشدة قرارات السعيد وأعلن رفضـ.ـه لها.
وأعلن الرئيس التونسي قيس السعيد في كلمة متـ.ـلفزة على أن قراراته دستورية وتطبيق لما جاء في الفصل 80 من الدستور ومن يعتبر أن القرارات هي انقـ.ـلاب فعليه مراجعة الدستور.
ونشرت صحيفة عكاظ السعودية تحت عنوان: “تونس تتطهر من رجس الإخوان”.

ونشرت صحيفة “مكة” تقريرا تحت عنوان: تونس تتطهر من عبث الإخوان”

ونشرت صحيفة الوطن السعودية تقريرها لوصف تطورات الأحداث في تونس: “تونس تستيقظ”.

ونشرت صحيفة “الوطن” الإماراتية تقريرا رئيسيا تحت عنوان “التونسيون يحتفلون بنهاية فوضى الإخوان”.

وأكدت السعودية على لسان وزير خارجيتها “حرصها على أمن واستقرار وازدهار الجمهورية التونسية الشقيقة، ودعم كل ما من شأنه تحقيق ذلك”.
اقرأ ايضاً
قيس السعيد: الدستور أكله الحمـ.ـار.. وأخشى على الدستور التونسي من ان يأكله حمـ.ـار (فيديو)

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعا مصورا، للرئيس التونسي قيس سعيد يتحدث فيه “خوفـ.ـي على الدستور القادم في تونس من أن تأكـ.ـله أتان جديدة أو حمـ.ـار من سلالة الحمـ.ـار الأول”.

والجدير بالذكر ان قيس السعيد في مقابلة مع القناة التونسية، أشار إلى مسرحية “غربة” لدريد لحام، الذي كان يمثل فيها دور مختار القرية، وهو يطلب من أحد مساعديه أن يجلب الدستور، لكن مساعده أبلغه أن الحمـ.ـار موقوف لأنه أكل الدستور.

وظهر قيس السعيد في المقابلة وكان حينها أستاذا بالجامعة وناشطون أشارو ان هذا الحديث أدانـ.ـه فيما فعل!

وكان قيس السعيد، أعلن عن حل الحكومة وتولي السلطات التنفيذية، وأغلق مبنيي البرلمان والحكومة وعطل عمل مجلس النواب، ورفع الحصـ.ـانة عن أعضائه، في حين وصفت قوى وأحـ.ـزاب تونسية ما قام به بالانقـ.ـلاب على السلطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى