تركيا

رجب طيب أردوغان يخصّ الدفـ.ـاع المدني السوري بالشكر

رجب طيب أردوغان يخصّ الدفـ.ـاع المدني السوري بالشكر

تركيا-رصد

شكر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء 3 من آب/أغسطس، الدفـ.ـاع المدني السوري، ضمـ.ـن قائمة الدول والمنـ.ـظمـ.ـات والهـ.ـيئات التي شكـ.ـرها إثـ.ـرها تضـ.ـامنـ.ـها مع تركيا جـ.ـراء حـ.ـرائق الغابات المشـ.ـتعلة في بلاده.

وقال أردوغان في سلـ.ـسلة تغـ.ـريدات له على حسـ.ـابه في موقع “تويتر”، “بالنيـ.ـابة عن بلدي، أود أن أشكر جميع الدول والمنـ.ـظمـ.ـات الصـ.ـديقة التي أرسـ.ـلت دعـ.ـمـ.ـها وتمنـ.ـياتها وتعـ.ـازيها خـ.ـلال كفـ.ـاحنا ضـ.ـد حـ.ـرائق الغابات”.

وأضاف الرئيس التركي: “آمل أن نتجـ.ـاوز هذه العمـ.ـلية الصـ.ـعبة في أقـ.ـرب وقـ.ـت ممـ.ـكن”.

وأرفق تغريدته، ببيان يتضـ.ـمن أعلام وشعـ.ـارات الدول والكيـ.ـانات والمنـ.ـظمـ.ـات والهيـ.ـئات التي تضـ.ـامنت مع تركيا قولا أو فعلا، حيث ظـ.ـهر من بين شعـ.ـارات تلك المنـ.ـظمـ.ـات، شعار الدفـ.ـاع المدني السوري “الخـ.ـوذ البيضاء”.

وكان كشـ.ـف تقـ.ـرير لموقع “تي آر تي” الرسـ.ـمي التركي عن قائمة الدول التي ساعـ.ـدت أنقـ.ـرة بمـ.ـواجهة الحـ.ـرائق جنوب وجنوب غرب البلاد.

وأوضـ.ـحت أن قطر هي الوحـ.ـيدة عربياً التي “مـ.ـدتّ يد العـ.ـون عمـ.ـليا على أرض الواقـ.ـع لدعـ.ـم إخـ.ـماد حـ.ـرائق الغابات وعمليـ.ـات البـ.ـحث والإنـ.ـقاذ للمدنيين”.

وأكـ.ـد التقـ.ـرير أن الدوحة أرسـ.ـلت فريقاً من مجمـ.ـوعة البـ.ـحث والإنـ.ـقاذ القطـ.ـرية الدو.لية التابعة لقـ.ـوة الأمـ.ـن الداخـ.ـلي “لخـ.ـويا” إلى تركيا، للمشاركة في عملـ.ـيات البحث عن المفقـ.ـودين.

وجاء ذلك بتوجـ.ـيه مباشر من أمـ.ـير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، قبل اتـ.ـصال هاتفي بين الشيخ خالد بن خليـ.ـفة بن عبد العزيز آل ثـ.ـاني رئيس مجـ.ـلس الوزراء ووزير الداخـ.ـلية، ووزير الداخـ.ـلية التركي سليـ.ـمان صـ.ـويلو.

وتشـ.ـهد العـ.ـلاقـ.ـات بين أنقـ.ـرة والدوحة تطـ.ـوراً كـ.ـبيراً ويـ.ـوجـ.ـد بين الحـ.ـانبين تعـ.ـاون إستـ.ـراتـ.ـيجي بخـ.ـلاف العـ.ـلاقـ.ـات التركية مع دول الخـ.ـليج العربي.

وأثـ.ـارت العلاقات الجـ.ـيدة لتركيا مع قطر خـ.ـلافـ.ـات واسـ.ـعة بينها وبين كل من السعودية ومـ.ـصر واﻹمـ.ـارات.

يـ.ـذكـ.ـر أن تركيا تلـ.ـقت مسـ.ـاعـ.ـدات من 7 دول في مواجـ.ـهة الحـ.ـرائق منها أذربـ.ـيحـ.ـان وروسيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى