أخبار

سقـ.ـطت في بحـ.ـيرة وغـ.ـرقـ.ـت.. تحـ.ـطم مـ.ـروحـ.ـية روسـ.ـية على متنـ.ـها 16 شخـ.ـصاً (فيديو)

سقـ.ـطت في بحـ.ـيرة وغـ.ـرقـ.ـت.. تحـ.ـطم مـ.ـروحـ.ـية روسـ.ـية على متنـ.ـها 16 شخـ.ـصاً (فيديو)

سكوب-عربي – فريق التحرير

لقـ.ـي ثمـ.ـانية أشـ.ـخـ.ـاص مـ.ـصـ.ـرعـ.ـهـ.ـم، اليـ.ـوم الخـ.ـميس 12 آب/أغسـ.ـطس، إثـ.ـر تحـ.ـطم طائـ.ـرة مـ.ـروحـ.ـية في شـ.ـبه جـ.ـزيرة “كامـ.ـتشـ.ـاتكا”.

وقـ.ـالت وسـ.ـائل إعـ.ـلام روسـ.ـية، إن طائـ.ـرة مـ.ـروحية كان على متنـ.ـها 16 شخـ.ـصاً بينـ.ـهم 13 سـ.ـائحاً تحـ.ـطـ.ـمت في شـ.ـبه جـ.ـزيـ.ـرة كامتـ.ـشـ.ـاتكا بالشـ.ـرق الأقـ.ـصى الروسـ.ـي.

وأوضـ.ـحت الصحـ.ـيفة أن المـ.ـروحـ.ـية من نـ.ـوع “مي-8″، وأن السـ.ـياح الـ.ـذين كـ.ـانوا على متنـ.ـها 13 من مديـ.ـنتي مـ.ـوسـ.ـكو وبطـ.ـرسـ.ـبورغ، إضـ.ـافة إلى 3 أفـ.ـراد الطـ.ـاقم.

وأشـ.ـارت المـ.ـصـ.ـادر إلى أن المـ.ـروحية تحـ.ـطمـ.ـت في منطـ.ـقة محـ.ـمية “كـ.ـرونـ.ـوتسـ.ـكي”، وسقـ.ـطت في بحيـ.ـرة وغـ.ـرقـ.ـت.

من جهـ.ـتها، أفـ.ـادت هيـ.ـئـ.ـات الطـ.ـوارئ الروسـ.ـية بأنـ.ـه تم إنقـ.ـاذ 8 أشـ.ـخـ.ـاص من أصـ.ـل 16، اثـ.ـنان منـ.ـهم بحـ.ـالة خطـ.ـرة، تم نقـ.ـلهم إلى مستـ.ـشـ.ـفى في مـ.ـديـ.ـنة يتـ.ـروبـ.ـافلـ.ـوفـ.ـسـ.ـك-كامـ.ـتشاتـ.ـسكـ.ـي عـ.ـاصـ.ـمة الإقـ.ـليم، فيـ.ـما لا تـ.ـزال أعـ.ـمـ.ـال الإغـ.ـاثة في المنـ.ـطقة مستـ.ـمـ.ـرة.

وأكـ.ـدت أنه لم يتـ.ـم العـ.ـثور على جـ.ـثث القـ.ـتلى حـ.ـتى الآن إذ يصـ.ـعـ.ـب على رجـ.ـال الإنقـ.ـاذ الوصـ.ـول إلى هيـ.ـكل المـ.ـروحية الـ.ـواقـ.ـعة في البحـ.ـيرة على عـ.ـمق قـ.ـد يبـ.ـلغ 100 مـ.ـتر.

بـ.ـدورهـ.ـا، نشـ.ـرت قـ.ـناة RT لقـ.ـطـ.ـات من مـ.ـوقـ.ـع تحـ.ـطـ.ـم المـ.ـروحـ.ـية في شـ.ـبه جـ.ـزيـ.ـرة كامتـ.ـشاتـ.ـكا، وظـ.ـهر في لقـ.ـطـ.ـات فيـ.ـديو، رجـ.ـال الإنقـ.ـاذ وهـ.ـم على مـ.ـتن قـ.ـوارب في مـ.ـكان سقـ.ـوط المـ.ـروحـ.ـية.

وسقـ.ـطت المـ.ـروحـ.ـية وتحـ.ـطـ.ـمت في بحـ.ـيرة كـ.ـوريـ.ـل بالقـ.ـرب من محـ.ـمية كـ.ـرونـ.ـوتسـ.ـكي الطبـ.ـيعية في جنـ.ـوب شـ.ـبه الجـ.ـزيرة. وكان على متنـ.ـها 13 راكـ.ـباً بينـ.ـهم طـ.ـفل، بالإضـ.ـافة إلى طاقـ.ـمها المـ.ـؤلـ.ـف من 3 أشـ.ـخاص. وقـ.ـالت مـ.ـديـ.ـرية التحـ.ـقيق في المنـ.ـطقة، إنـ.ـها فتـ.ـحت قـ.ـضية جنـ.ـائـ.ـية لتحـ.ـديد أسبـ.ـاب ومـ.ـلابـ.ـسـ.ـات الحـ.ـادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى