دولي

جعلتهم سـ.ـكـ.ـارى.. بحيلة بسيطة كندية تسيـ.ـطر على كتيبة عسـ.ـكرية أثناء التدريبات

واجهت جندية كندية عقـ.ـوبة السـ.ـجن لمدة خمس سنوات، وذلك إثر عبثها مع زملائها وجعلتهم سـ.ـكارى أثناء التدريبات بالذخـ.ـيرة الحـ.ـية، بعد أن وضعت لهم مخـ.ـدر القنـ.ـب بالكعك، وفق ما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية الب بي سي، اليوم الجمعة الواقع في عشرين آب أغسطس من العام 2021.

بعد اعلان الحكومة الكندية تقنين استخدام القنـ.ـب بثلاثة أشهر في العام 2018 أقدمت الجنـ.ـدية على وضع المادة المخـ.ـدرة في أحد أنواع الكعك ويدعى الكب كيك، قبيل التدريبات بإحدى القطـ.ـع العسـ.ـكرية الكندية، مما جعل الجـ.ـنود الكنديون يشعرون بالارتـ.ـباك والسـ.ـكر، وانفـ.ـجار الضحك، وعدم القدرة على السيـ.ـطرة على السـ.ـلاح.

السكر والتمايل وشعور غريب في التدريبات
قالت القاضية المسؤولة عن قضية الجندية الكندية المتـ.ـورطة ساندرا سوكستوروف، إن الجنـ.ـود الذين قدمـ.ـوا الدعـ.ـوة أكدوا وأثبتوا أنهم تناولوا مادة القنب الموجود في الكب كيك، والذي احضرته لهم زميلتهم تشلسي كووغسويل، المتعمدة في فعلتها.

وذكر موقع هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي ان هذه الحادثة وقعت في مقاطعة برونزويك بمنطقة كايجتاون، حيث وضعت القوات الكندية قاعدة عسكرية لها هناك يحتوي على مركز لتدريب الجنود بالذخيرة الحية.

المدعون قالوا في المحكمة العسكرية أن الجندية كوغسويل وضعت كمية زائدة من القنـ.ـب في الكب كيك (كعكة الشوكولاتة) مستـ.ـغلة وجودها بمطعم ومنتدى مركز التدريب الموجود في القطـ.ـعة العسـ.ـكرية للقـ.ـوات الكندية.

ومن الاعراض التي شعر بها الجنـ.ـود وفقا لشهادات معظمهم أمام المحـ.ـكمة العسـ.ـكرية أنهم شعروا بعدم التماسك والشرود والفتور وشيء مما يسمى جنـ.ـون العظمة (ضحك ممزوج بالغضـ.ـب والتفاخر) وذلك بعد أكلهم لكعك الشكولاتة المصنوع يدويا.

وذكرت المصادر أن الحال الذي ظهر به الجـ.ـنود استدعى نقلهم إلى المركز الطبي العسـ.ـكري الخاص بالقـ.ـوات الكندية، حيث أجريت لهم بعض الفحوصات والتحاليل، والتي ذهبت لاحتمال تأثرهم بدرجات الحرارة، لان يوم التدريب كان يوما حارا، وشاقا لهم، فرجحوا ان الظرف الجـ.ـوي هو سبب تلك المشـ.ـكلة.

ومن الأمور التي اتخذتها قيادة القطعة العسـ.ـكرية في الجيـ.ـش الكندي أنها أحضرت غلاف الكـ.ـعكة الذي كانت ملفوفة فيه، واجراء اختبار وجود مادة مخـ.ـدرة بأجساد الجنـ.ـود وتم إثبات وجود مادة القنـ.ـب في دمائهم.

حادثة ليست الأولى من نوعها فقد حدثت من قبل
محامو الجنـ.ـدية الكندية كوغسويل تذرعوا ان الضباط والمحققين الذين أحضروا غلاف الكعكة التي وضع بها القنـ.ـب، قد احضروا الكثير من الأغلفة بعضها للكعكة وبعضها لغيرها، وهذا ما اعتبروه محاولة إدانة غير شرعية، بالطرف المقابل المحقـ.ـقون والضـ.ـباط العسـ.ـكريون، قالو إنه لا يوجد أغلفة أخرى في المطبخ ولا قاعات التدريب، ما يعني أن الغلاف الموجود هو فقط غلاف كعكة الشوكولاتة التي تحتوي على القـ.ـنب.

المحـ.ـكمة عرضت اعتـ.ـرافا مصورا تم تصويره في وقت سابق كانت تعترف به كوغسويل أن القنـ.ـب ليس ممـ.ـنوع وقد استخدمته لان الجـ.ـنود وجهوا لي عبارات مهـ.ـينة للنساء وتسيء للإناث بشكل عام، وعلى اعتبار أن القـ.ـنب غير ممـ.ـنوع بين الجـ.ـنود فقد استخدمته.

القـ.ـوات الكندية أن المرة الأولى التي لوحظ فيها دس مادة القـ.ـنب للجنود حدث قبل عام من حـ.ـادثة الجـ.ـندية كوعسويل، وقد ادانته المحـ.ـكمة العسـ.ـكرية وزج بالسـ.ـجن نتيجة ذلك، بعد وضعه لزملائه دون موافقتهم.

قرار المحـ.ـكمة بالسـ.ـجن خمس سنوات ولم تحـ.ـكم المحـ.ـكمة بإخراجها من الجـ.ـيش الكندي إنما ستعود بعد خروجها من السـ.ـجن.

يذكر أن كوغسويل تطوعت في القـ.ـوات الكندية منذ العام 2011 ولا تزال على قيـ.ـدوده حتى الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى