أخبار

أرقام خيالية.. تعرّف إلى نسبة السوريين الذين يعتاشون على الحوالات الخارجية والمبالغ (تقرير)

أرقام خيالية.. تعرّف إلى نسبة السوريين الذين يعتاشون على الحوالات الخارجية والمبـ.ـالغ (تقرير)

سكوب-عربي – فريق التحرير

أسفـ.ـرت العقـ.ـوبات الاقتصادية على نظام الأسد، إلى تراجـ.ـع الليرة السورية وانعكـ.ـاسه بشكل مباشر على السكان المتـ.ـواجـ.ـدين في مناطقه، في وقت لايـ.ـزال المـ.ـرتب الشهري للموظفين في مؤسسات النظام متدني مقارنة مع سعر صـ.ـرف الليرة السورية مقـ.ـابل العملات الأجنبية.

وأدّى تردي الأوضاع المعيشية والأمـ.ـنية إلى فـ.ـرار الشبان إلى خارج البلاد والعمل في البلدات المجاورة، ومنهم من اتخذ الدول الأوروبية محطة للعيش فيها، ومن هذا المنطلق بدأ الشبان يعملون ويرسلون حوالات مالية لعائلاتهم داخل سوريا وعلى وجه الخصوص المتواجدة في مناطق النظام السوري.

وفي هذا السياق، نقلت وكالة سبوتنيك الروسية على لسان، الباحث الاقتصادي عمار يوسف، قوله: “إن نسبة السوريين الذين يعتاشون من الحوالات الخارجية وصلت إلى 70 بالمئة، وأن هذه الحوالات ليست بمبـ.ـالغ ضخـ.ـمة، حيث تقدر الحوالة الواحدة، 200 يورو.

وأوضح أن معظم هذه الحوالات تصل بطرق غـ.ـير نظامية عن طريق المعارف، لسبب رئيسي، وهو الفرق بين سعر صـ.ـرف الدولار لدى مـ.ـصارف النظام، وسعره بالسوق السوداء، والذي يصل إلى حوالي 20 بالمئة.

وأكّد المحلل الاقتصادي، أن الحد الأدنى لرواتب الموظفين في مؤسسات النظام لا يتجاوز 70 ألف ليرة سورية (20 – 25 دولار أمريكي)، ما يجعل احتياج المواطن السوري في مناطق النظام إلى هذه المساعدات الخارجية وجعلها أساسية.

من جانبه، نقلت الوكالة أيضاً على لسان مسؤول في شركة حوالات بدمشق، قوله: “إن حجم حوالات المغـ.ـتربين التي تصل سوريا يوميا، تزيد عن 5 ملايين دولار، كحـ.ـوالات من المغتربين، وأن أكثر الدول التي يتم استـ.ـلام حوالات منها هي “ألمانيا والسويد وهولندا وتركيا، والعراق والإمارات”.

وأوضح أن النظام السوري، أصدر قـ.ـراراً انعـ.ـكس سوءاً على المواطنين وهو “إغلاق 13 شكرة حوالات مالية”، مشيراً أن المواطن حاليا، ينتظر أمام باب مكتب الحوالات أكثر من 8 ساعات حتى يحصل على حوالته، لافتا إلى أن العـ.ـديد من الشركات تمتـ.ـلك عشرات الفـ.ـروع في كافة المحافظات.

وخـ.ـلال السنوات العشر الماضية انهـ.ـاء الاقتصاد السوري جرّاء العقـ.ـوبات الاقنـ.ـصادية، والتي أضحـ.ـت غالبية السوريين تحت خط الفقر، بسبب استنـ.ـزاف الاقتصاد من القـ.ـوى الأجـ.ـنبية وسـ.ـرقة معظمها وتدمـ.ـير معظم موارد البلاد.

وقبيل عشر سنوات، كان يقدر معـ.ـدل الأجـ.ـر الشهري للشخص الواحد يتراوح بين 300 إلى 600 دولار، أضـ.ـحى بحدود 20 إلى 50 دولارا في الوقت الحـ.ـاضر.

وسبق أن كشـ.ـف تقـ.ـرير لبرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، أن مايعـ.ـادل 67% من السوريين أضحـ.ـوا بحاجة إلى مساعدات شهرية لمـ.ـواجهة الفـ.ـقر والجـ.ـوع.

ومن أهم الأمثلة المراد طـ.ـرحها، في انهيار الليرة مقـ.ـابل السـ.ـلع الغذائية، فإن سعر البيـ.ـضة تحوّل من 3 ليرات، إلى 300 ليرة حاليا. وارتفـ.ـعت أسعار الخبر 60 ضعـ.ـفا، بينما ارتفـ.ـعت أسعار الأغذية الأساسية 33 مرة

سكوب عربي – فريق التحرير

أثارت تصريحات الرئيس التونسي قيس سعيد، أمس الجمعة 20 آب/أغسطس، محطة سخـ.ـرية واستـ.ـياء على مواقع التواصل الاجتماعي، لقراءته آية قرانية جديدة، لا محل لها في القرآن الكريم.

جاء ذلك في معرض حديثه على الجماعات الإسلامية، أثناء كلمة خلال توقيعه لاتفاقية توزيع المساعدات للعائلات الفقيرة، حيث قال: “ليتذكرو قوله تعالى (قل الحق ولو كان على نفسك).

وتابع مترجلاً: “أين هم من الإسلام ومن مقاصد الإسلام؟.. كيف يتعرضون لأعـ.ـراض الناس ويكـ.ـذبون؟.. والكـ.ـذب بالنسبة لهم من أدوات السياسة!.

وأضاف: “أعرف ما يدبرون.. وأنا لا أخاف إلا الله رب العالمين، بالرغم من محاولاتهم اليائسة التي تصل إلى التفكير بالاغتـ.ـيال والقـ.ـتل وسـ.ـفـ.ـك الدمـ.ـاء”.

وتابع قائلاً؛ يفكـ.ـرون بالاغـ.ـتيـ.ـال ويفكرون بالـ.ـد.مـ.ـاء، سأنتقل إن مت اليوم أو غدا شـ.ـهيـ.ـدا إلى الضفة الأخرى من الوجـ.ـود عند أعـ.ـدل العادلين، طريق الحق صعـ.ـبة شـ.ـاقـ.ـة، ولكن الحق هو من أسمائه تعالى”.

ويتـ.ـهـ.ـم “سعيد” أطراف سياسية مرجعـ.ـيتها دينية متـ.ـطـ.ـرفة، بالسعي لتدبير ما وصفه بمحـ.ـاولات يائـ.ـسـ.ـة في الاغتـ.ـيال.

وتعيش تونس أياما تاريخية في ظل ظـ.ـروف استثنائية تتعلق بالوضع المالي والاقتصادي، وفقاً لـ “سعيد”.

وسبق أن أكّد الرئيس التونسي، أنه لو رغبنا في اتخاذ تدابير استثنائية لفعلناها، قائلاً: “الصـ.ـواريـ.ـخ على منصات إطلاقها وتكفي إشارة واحدة لتضـ.ـربـ.ـهم في أعمـ.ـاق الأعـ.ـماق ولينتـ.ـبهوا الى ما يفعلون”.

وكان قد دعا سعيد ‘القضاة الشرفاء’ إلى تحـ.ـمّل مسؤولياتهم كاملة في هذا الظـ.ـرف الذي تعيـ.ـشه البلاد.

وقال سعيد “لا أريد أن أتحدث عن بعض القضـ.ـايا التي وقعت بالأمس وأوّل أمس وفي الأيام الماضية عن التجـ.ـاوزات التي حصلت من قضـ.ـاة.. تجاوزات من المؤتمنين على تطبـ.ـيق القـ.ـانون”.

وسبق أن صدر قرار من مجلس القـ.ـضاء العدلي ينص على توقـ.ـف عمل الرئيس الأول لمحـ.ـكمة التعـ.ـقيب “الطيب راشد” عن العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى