سوريا

فضـ.ـيحة جديدة تهـ.ـز جامعة دمشق.. بطلـ.ـتها أستاذة جامعية

بعد الفضـ.ـيحة القـ.ـوية التي أقـ.ـدم عليها الدكتور الجامعي في جامعة الفرات، أقدمت دكتورة في كلية طب الأسنان بانتـ.ـهاك جديد لقـ.ـوانـ.ـين الجامعة.

و أفادت مصادر محلية بأن دكتورة في كلية طب الأسنان بدمشق قامت إعطـ.ـاء عـ.ـلامة تامـ.ـة لابنها في الجامعة في النظري وعـ.ـلامة شبه تامـ.ـة بالعملي.

 

وأشار موقع صاحب الجلالة إلى أن هذا التصـ.ـرف أثـ.ـار ردود فعـ.ـل غاضـ.ـبة من قبل الطلاب بعد أن حصل ابن تلك الدكتورة والتي تـ.ـرأس قسما أيضا في الجامعة على عـ.ـلامة 39 من أصل 40 في العملي و60 من 60 في النظري وبمجموع عام 99 من  100  في مادة “لبية 2”.

 

ونقل الموقع عن الطلاب قولهم: إن هذا التحـ.ـيز واستغـ.ـلال المنـ.ـصب والنفـ.ـوذ ينسـ.ـف مبدأ تكافؤ الفرص بحيث لن تكون أمامهم فرصة للمنـ.ـافسة ولاسيما أن الفارق بين أفضلهم وابن الدكتورة أصبح بين 15 و25 علامة.

 

وأوضح الموقع أنه تواصل مع نائب رئيس جامعة دمشق لشؤون الطلاب والإدارية والذي أكد أنه بموجب قوانـ.ـين الجامعة لا يجـ.ـوز لأستاذ فيها أن يضع أسئلة أو يشرف عليها إذا كان أحد ابنائه في نفس الجامعة.

 

والأسبوع الماضي، سجّلت جامعة الفرات بدير الزور حسب اورينت نت فضـ.ـيحة أكاديمية مـ.ـدوّيـ.ـة من خلال إحـ.ـالة ثلاثة أساتذة جامعيين من أعضـ.ـاء هيئتها التدريسية إلى مجلس التـ.ـأديب بسبب مخالـ.ـفات وعمـ.ـليات فسـ.ـاد مـ.ـالي وابتـ.ـزاز جنـ.ـسـ.ـي ارتكـ.ـبوها أثناء عملهم، بعدما ظهرت وثـ.ـائق وفيديوهات على صفحات وسائل التواصل أجبـ.ـرت الجامعة على الاعتـ.ـراف بذلك والإعلان عن اتخاذ تلك الإجـ.ـراءات.

 

والجدير بالذكر أن الجامعات السورية تتعـ.ـرض لانهـ.ـيار المنـ.ـظـ.ـومة التعليمية والأخـ.ـلاقية، ما جعلها تتـ.ـراجع على سلّـ.ـم تصنيف الجامعات العالمي بشكل مخـ.ـيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى