اقتصاد

هل اصبح المكدوس حـ.ـلم السوريين ؟

أصبح المكدوس السوري حـ.ـلم المواطن لارتفـ.ـاع أسعـ.ـار المواد الداخلية في تركيبة صناعة المكدوس وذلك مع بداية موسم المكدوس هذا العام زادها ارتفـ.ـاعاً.

و بعد القرار الذي أصدرته وزارة الاقتصاد السورية بمـ.ـنع اسـ.ـتيراد “الجوز” الذي ارتفـ.ـع سعره من 22 ألف إلى 30 -35 ألف.

وتشير مصادر خبيرة إلى أن تكالـ.ـيف إعداد “المكدوس” تختلف حسب المواد الداخلة فيه، حيث يكـ.ـلف الكيلو الواحد حوالي 5000 ليرة سورية كحد أدنـ.ـى، أي تكلـ.ـفة 100 كيلو هي نصف ملـ.ـيون ليرة سورية.

و أضافت المصادر أن أسعـ.ـار الباذنجان في الأسواق تراوحت بين 500- 600 ليرة للكيلو، بينما ارتفـ.ـع سعر كيلو الفليفلة إلى 800 ليرة، وسعر الثوم 5000 ليرة للكيلو ، ويتراوح سعر كيلو الجوز بين 30 – 35 ألف ليرة، بينما وصل سعر كيلو الزيت البلدي إلى 8000 ليرة.

وتعتبر حبات الباذنجان المسلوقة والمملحة، المحشوة بالجوز والفليفلة، والمغمورة بزيت الزيتون، هي أساس “مونة” البيوت السورية منذ عشرات السنين، لكنها في العام الحالي تحضَّر بـ”خـ.ـجل” على موائد السورية.

ومع هبـ.ـوط اللـ.ـيرة السورية إلى مستوى لم تشـ.ـهده في تاريخها، تأثـ.ـرت الأسواق وارتفـ.ـعت الأسعار من جديد، ما زاد من تـ.ـردي الوضع المعيشي المتـ.ـأزم في مختلف مناطق سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى