سوريا

زيادة في حصة إيـ.ـران من السوق السورية والصادرات تتضاعف

كشـ.ـف المدير العام لمكتب الدول العربية والإفريقية التابع لمنـ.ـظـ.ـمة “ترويـ.ـج التجارة الإيـ.ـرانـ.ـية”، اليوم السبت عن نسبة صادرات بلاده من المنتجات غير النفطية إلى سوريا.

وارتفـ.ـعت نسبة صادرات بلاده من المنتجات غير النفـ.ـطية إلى سورية بنسبة 36% وذلك خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2021.

وقال فرزاد بيلتان إن النسبة المذكورة تم قياسها مقارنة بذات الفترة في العام الماضي.

 

وأضاف في تصـ.ـريـ.ـحات لوكالة “فارس“: “إيـ.ـران تحـ.ـتل المرتبة السابقة بين الدول المـ.ـصـ.ـدرة للبضائع في سورية، وهي لا تمثل سوى 3 % من حصة الصـ.ـادرات في السوق السورية”.

 

ومن أهم السـ.ـلـ.ـع الإيـ.ـرانـ.ـية المصدرة إلى سورية: موصلات الكهرباء وقضابين الحديد أو الصلب وحليب الأطفال، بالإضافة إلى قطعات غيار التوربينات البخارية، فضلاً عن المواد الغذائية والتموينية.

 

وبحسب المسؤول فإن إيـ.ـران صدرت نحو 38 ألف طن من البضائع بقيمة 66 مليون دولار إلى سورية، خلال الفترة الممتدة بين 21 مارس/آذار إلى 21 من يوليو الماضي.

 

ويزيد الرقم المذكور عن قيمة الصادرات التي تم تسجيلها في الأشهر الأربعة من عام 2020. وتابع بيلتان: “صدرت إيـ.ـران 51 ألف طن من المنتجات غير النفـ.ـطيـ.ـة، بقيمة 48.5 مليون دولار إلى سورية في الأشهر الأربعة الأولى من السنة التقويمية الإيـ.ـرانيـ.ـة السابقة (من 21 آذار / مارس إلى 21 تموز / يوليو 2020”.

 

 

وقال المدير العام للمكتب العربي والأفريقي لمنـ.ـظمـ.ـة تنمية التجـ.ـارة الإيـ.ـرانـ.ـية: “تظهر الاستطلاعات أنه في عام 2020 ، كانت حصة الجمهورية الإسلامية الإيـ.ـرانيـ.ـة في السوق السورية حوالي 3٪ ،

 

وبالتالي احتـ.ـلت هذا العام المرتبة السابعة بين المصدرين إلى سوريا “. وأضاف: تركيا بنسبة 38٪ ، والصين 20٪ ، ومصر 7٪ ، وروسيا 4٪ ، والهند ولبنان بما يزيد قليلاً عن 3٪ ، تأتي من أول إلى سادس دول تصدر إلى سوريا.

 

ويأتي ما سبق في وقت يبحث فيه الطرفان إقامة شركة سورية- إيـ.ـرانيـ.ـة تجارية مشتركة، بين المؤسسة السورية للتجارة ومؤسسة “إتكا” الإيـ.ـرانيـ.ـة.

 

وتهدف الشركة إلى تبادل المنتجات وإحداث مركز تجاري في دمشق لعرض المنتجات الإيـ.ـرانيـ.ـة، وسط تخوف من إغـ.ـراق السوق السورية بالبضـ.ـاعة الإيـ.ـرانيـ.ـة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى