مسلسلات

صلاح الدين المسلم يلم شمل تركيا وباكستان بمشروع كبير ينتظره المسلمون

في إطار التعاون بين الجمهورية التركية وجمهورية باكستان عقدت شركة أكلي التركية وشركة أنصاري شاه الباكستانية اتفاقية لإنتاج عمل فني مشترك لحياة القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي، الرمز الذي حـ.ـرر القـ.ـدس من الاحتـ.ـلال الصلـ.ـيبي، بعد نحو مئة عام من الاحتـ.ـلـ.ـال.

جاء هذا الاتفاق بعد أن برزت تركيا في مجال الأعمال التاريخية الإسلامية بعد نجاحها الكبير في مسلسل أرطغرل الذي حـ.ـاز إعجاب الجمهور العالمي وتمت دبلجته لعدة لغات منها العربية والإنكليزية والإسبانية، وأعطى أثرا كبيرا لدى الجمهور، كما عرف الكثير من المتابعين على البطـ.ـولات التاريخية التي أحـ.ـرزها القـ.ـادة الأتراك وبشكل عام القـ.ـوات التركية قديما.

ومن المسلسلات التي ترجمت الى لغات عدة هي مسلسل السـ.ـلطـ.ـان عبدالحميد والذي يحكي عن قصـ.ـة السـ.ـلطـ.ـان العثماني عبدالحميد، الذي كان معروفا بعدله وشجـ.ـاعتـ.ـه ومحـ.ـبة الناس له.

وكان للجمهور العربي تعاطف كبير مع قصـ.ـة المسلسلات التركية التي شرحت ما كان عليه سـ.ـلاطـ.ـين الدولة العثمانية التي حكـ.ـمت المسلمين مدة 400 عام، كانت حافـ.ـلة بالإنجازات الإسلامية، إلا أن الحكـ.ـام العرب طمـ.ـسوا هذه الحقـ.ـيقة، وعلموا الشعوب أن الـ.ـدولـ.ـة العثـ.ـمانية هي دولـ.ـة احتـ.ـلال تركي، وليست خـ.ـلافة إسلـ.ـامية أو حكـ.ـومة إسلامية، بالتالي ومع اندلاع الثـ.ـورات العربية بالتزامن مع انتشار الانترنت وثورة المعلومات ونجاح تركيا بإظـ.ـهار الحقيقة، برزت حقيقة الخـ.ـلـ.ـافة العثـ.ـمانية التي كانت خير قيـ.ـادة للعالم الإسـ.ـلامي، أمام الصـ.ـليبـ.ـيين.

فكانت تصـ.ـور الأنـ.ـظـ.ـمة العربية للشعوب العربية أن الـ.ـدولـ.ـة العثـ.ـمانية هي دولـ.ـة تركية قومـ.ـية توسـ.ـعية استعمـ.ـارية هدفـ.ـها التوسـ.ـع في العالم مستخدمة أبناء العرب في جيـ.ـشـ.ـها لتـ.ـغـ.ـزو أوربا، كونها دولـ.ـة غـ.ـازيـ.ـة، تسـ.ـرق خيـ.ـرات الشعوب.

يقول مراقبون أنه لولا الخـ.ـلـ.ـافة العثـ.ـمانية وما حقـ.ـقته بالعصـ.ـور الوسطى لغزا الصليـ.ـبييـ.ـن الوطن العربي، وقتـ.ـلـ.ـوا المسلمين وقـ.ـضـ.ـوا على دينـ.ـهم.

بالعودة إلى المسلسل المشترك بين تركيا وباكستان، فأن باكستان رأت قـ.ـوة التـ.ـأثير من المسلسلات التاريخية فأرادت لنفسها بروزا، ومن العامل المشترك بين البلدين، وهو الإسلام، ومنه الحديث عن الشخصية التـ.ـاريخية التي مازالت تتـ.ـرك أثـ.ـرها في نفوس المسـ.ـلمين عامة، وهو البـ.ـطـ.ـل التاريخـ.ـي صلاح الدين الأيوبي، الذي حـ.ـرر القـ.ـدس أعـ.ـاده لسـ.ـلـ.ـطة المسلمين كون فيها المسـ.ـجـ.ـد الأقـ.ـصـ.ـى أولى القبلتـ.ـين وثـ.ـالـ.ـث الحـ.ـرمين الشريفين.

من هذا الهدف تستـ.ـفيد باكستان بـ.ـروز لاعمالها الفنية وللشخصيات المشهورة لديها وبالتالي حديث العالم كما جرى في شخصية أرطـ.ـغرل القائد الفارس المسلم الذي نال إعجاب المسلمين وغير المسلمين.

المسلسلات التـ.ـاريخـ.ـية الإسلامية على وجه الخصوص جعلت الجمهور العالمي وبالأخـ.ـص الجمهور العربي متلـ.ـهفا للأنتاج التركي الفني، وخاصة أنه يخاطب العاطفة من خلال الحديث عن شخصيات مسلمة، ويخاطب العقول كونه يروي تفاصيل حقـ.ـبة مميزة للـ.ـدولـ.ـة الإسـ.ـلامية.

بنفس الوقت حققت المسلسلات التركية الرومنـ.ـسية والاجتماعية نجـ.ـاحا بارزا من خلال تنوع القصص الدرامية، وجمال الشخصيات والطبـ.ـيعة الخـ.ـلابة التي صورت فيها هذه المسلسلات، لذا أقدم الجمهور وخاصة العربي منه للإقـ.ـبال على الدراما التركية، وخاصة الرومنـ.ـسية منها، بعيدا عن النمط العربي المحافظ.

وباتت المسلسلات قبلة المنتجين العرب لدبلجتـ.ـها إلى اللغة العربية وخاصة مع وجود ممثلين بارعين في أداء الأصوات والتفاعل مع الشخصيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى