أخبار

هام || وفـ.ـد أمريكي يلتقي الرئيس التونسي للحديث عن أمر مصيري

هام || وفـ.ـد أمريكي يلتقي الرئيس التونسي للحديث عن أمر مصيري

زار وفد من مجلس الشيوخ الأمريكي، الرئيس التونسي قيس سعيّد، مساء أمس السبت 4 أيلول/سبتمبر، بهـ.ـدف منـ.ـاقشة أمر الانقـ.ـلاب والعـ.ـودة للمـ.ـسار الديمقـ.ـراطي.

وضـ.ـم وفد مجلس الشـ.ـيوخ الأمريكي، السيناتور كريس ميرفي، والسيناتور وجون آوسـ.ـوف، ودعا السينـ.ـاتور خـ.ـلال اللقـ.ـاء، الرئيس التونسي، إلى إنهـ.ـاء انقـ.ـلابه، والعـ.ـودة للمـ.ـسار الديمقـ.ـراطي.

في المقـ.ـابل، أصـ.ـدرت الرئاسة التونسية بيـ.ـاناً، أكـ.ـدت من خـ.ـلاله على أن التـ.ـدابير الاستثنـ.ـائية التي تم اتخـ.ـاذها يوم 25 تموز/ يوليو 2021 تنـ.ـدرج في إطار الاحتـ.ـرام التام للدستور، وذلك بخـ.ـلاف ما يروج له من ادعـ.ـاءات مغلـ.ـوطة وافتـ.ـراءات كـ.ـاذبة، مشـ.ـددا على أنها تعـ.ـكـ.ـس إرادة شعبية واسـ.ـعة، وتهـ.ـدف إلى حمـ.ـاية الدولة التونسية من كل محـ.ـاولات العـ.ـبث بها.

من جهته، نشر السيناتور ميـ.ـرفي، تغـ.ـريده على منـ.ـصة تويتر قال خـ.ـلالها: “انتهـ.ـيت للتو من اجتـ.ـماع مع الرئيس التونسي قيس سعيّد في قـ.ـصر قرطـ.ـاج”، لافـ.ـتا إلى أنه طالب الرئيس التونسي بالعـ.ـودة السـ.ـريعة للمـ.ـسار الديمقـ.ـراطي، وإنهـ.ـاء حالة الطوارئ بشـ.ـكل سـ.ـريع”.

وأضاف: إن اهتـ.ـمام الولايات المتحدة الوحيد ينـ.ـصب في حمـ.ـاية وتعـ.ـزيز الديمقـ.ـراطية الصـ.ـحية والاقتـ.ـصاد من أجل التونسيين، مضيـ.ـفاً: “نحن لا نفـ.ـضل أي طـ.ـرف على آخر، ولا مـ.ـصلـ.ـحة لنا بدفـ.ـع أجـ.ـندة إصلاح على أخـ.ـرى. هذه المسـ.ـائل متروكة للتونسيين لاتخـ.ـاذ القـ.ـرار”.

وأشـ.ـار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية ستسـ.ـتمر بدعـ.ـم الديمقـ.ـراطية التونسية التي تتجـ.ـاوب مع احتيـ.ـاجات الشعب التونسي، وتحـ.ـمي الحـ.ـريات المدنية وحقـ.ـوق الإنسان.

وفي 13 آب/أغسطس الفـ.ـائت، زار وفـ.ـد أمريكي برئاسة نائب مستـ.ـشار الأمـ.ـن القـ.ـومي جون فايـ.ـنر الجمعة تونس والتـ.ـقى الرئيس قيس سعيّد، وحـ.ـضه على “تسـ.ـريع العـ.ـودة إلى مـ.ـسار الديمقـ.ـراطية” في البلاد.

وسـ.ـبق أن حـ.ـض وفـ.ـد أمريكي الرئيس التونسي قيس سعيّد على “تسـ.ـريع العـ.ـودة إلى مـ.ـسار الديمقـ.ـراطية” في البلاد، بعد أكثر من شهر على تعلـ.ـيقه عمل البرلمان في خطـ.ـوة أثـ.ـارت موجـ.ـة من الاتهـ.ـامـ.ـات له “بتنفـ.ـيذ انقـ.ـلاب”.

والتـ.ـقى نائـ.ـب مستـ.ـشار الأمـ.ـن القـ.ـومي الأمريكي جـ.ـون فايـ.ـنر وكبير الدبلـ.ـوماسـ.ـيين الأمريكيين لشـ.ـؤون الشرق الأوسط جـ.ـوي هود، خـ.ـلال زيارة لهما إلى تونس، الرئيس سعيّد ومسـ.ـؤولين من المجتمع المـ.ـدني.

وأشـ.ـار البيت الأبيض في بيـ.ـان إلى أن فاينر أوصـ.ـل رسالة من الرئيس الأمريكي جو بايـ.ـدن “يحـ.ـض فيها على العـ.ـودة السريعة إلى مسار الديمقراطية البرلمانية في تونس”. مضيفا أن المستشار الأمريكي “ناقش أيضا مع الرئيس سعيّد الحاجة الملحة إلى تعيين رئيس وزراء مكـ.ـلف، لتأليف حكومة قادرة على معالجة الأزمـ.ـات الاقتصادية والصحية العاجلة التي تواجه تونس”.

وكان قـ.ـرر الرئيس سعيد تجميد البرلمان، برئاسة راشد الغنـ.ـوشي، لمدة 30 يوما، في 25 تموز/ يوليو الماضي، حيث رفع الحـ.ـصانة عن النواب، وأقال رئيس الحكومة هـ.ـشام المشيـ.ـشي، على أن يتـ.ـولى هو بنفسه السـ.ـلطة التنفـ.ـيذية، بمعـ.ـاونة حكـ.ـومة يعين رئيسها، ثم أصـ.ـدر أوامـ.ـر بإقالة مسؤولين وتعيين آخرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى