سوشال

“فيصل القاسم” يسخر من ضيف اتهم تركيا بسرقة معامل النظام السوري (فيديو)

سكوب عربي – فريق التحرير

استهزء الإعلامي السوري “فيصل القاسم”، مقدم برنامج “الإتجاه المعاكس” في قناة الجزيرة، من ضيف له إثر زعمه أن تركيا سرقت معامل النظام السوري.

الضيف هو “محمود الأفندي” الأمين العام لحركة الدبلوماسية السورية، حيث أثار سخرية “القاسم” عند إشادته بدور روسيا وإيران في سوريا، واتهام تركيا بسرقة المعامل.

وأدعى الأفندي قائلا “يوجد في سوريا فوق الألفي شركة ملابس داخلية، أنا عشت في حلب، التي دمرها وسرقها الأتراك، كان يوجد فيها فوق الألفي معمل للألبسة الداخلية”.

وزعم “معامل حلب كلها سرقت”.

ادّعاء الأفندي دفع القاسم للرد ساخرا “فعلا الأتراك بحاجة للتكنولوجيا الأسدية، يا زلمي عيب عليكم..”.

ودفعت حجج الأفندي والنقاش الحاد والمقاطعة المتكررة لمقدم البرنامج والضيف الآخر الكاتب السوري ماهر شرف الدين، إلى إثارة سخرية القاسم ومتابعي الحلقة عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وسخر الكاتب والإعلامي السوري أحمد الهواس من ادعاءات الأفندي قائلا “تبين أنّ تقنية البيرقدار التركية مسروقة من علكة سهام السورية

الاتجاه المعاكس

هو برنامج تلفزيوني حواري تبثه قناة الجزيرة، يقدمه المذيع فيصل القاسم. يبث البرنامج كل ثلاثاء. يعرض منذ 22 سنوات، و3 شهور، و 19 أيام، ويعد من أشهر البرامج التي تقدمها القناة الإخبارية. يستضيف فيصل القاسم شخصيتين ذوي أراء متعارضة معظم الأحيان.

يتطرق برنامج الاتجاه المعاكس لمواضيع حساسة في السياسة والاقتصاد وقضايا اجتماعية وأحيانا دينية. وتقوم فلسفته على سبر أغوار الآراء المتناقضة، ويطرح استفتاء يحمل وجهتي نظر متناقضتين. ويصف البعض هذا البرنامج بأنه ينتمي لبرامج الصُراخ المنبوذة من طرف بعض الأطراف المثقفة عالميا.

تعتمد صيغة البرنامج على استضافة شخصيتين تمثلان وجهتي نظر متعارضتين وكان أمر جديد على وسائل الاعلام العربية خلال التسعينات رغم أنه مستخدم في الاعلام الغربي قبل ذلك. ويقدم البرنامج للمشاهدين فرصة التصويت عبر الإنترنت.

يرى البعض أن هذا البرنامج أصاب الحكام العرب والأنظمة العربية بالخوف والذعر والرعب، واستطاع العمل على تمزيق الواقع الذي ساهم الإعلام الرسمي في خلقه وفرضه.

فيما يقول مقدم البرنامج فيصل القاسم إنه ساعد على الأقل في كسر حاجز الخوف.

وفيصل القاسم إعلامي سوري ويحمل الجنسية البريطانية كاتب ناشط ومُقدم لعدة برامج على قناة الجزيرة واشتهر ببرنامجه الحواري الاتجاه المعاكس المثير للجدل على الجزيرة.

يشتهر القاسم بأسلوبه الاستفزازي على الشاشة ويعود له الفضل في كثير من الأحيان إلى لعب جزء كبير في سمعة الجزيرة في العالم العربي وعلى استعدادة لكسر المحرمات وربما الإساءة إلى الأفراد والدول.

تم إدراجه من قبل مجلة الأعمال العربية باعتباره أحد أفضل الشخصيات العربية الأكثر نفوذا لعام 2007، في المرتبة 64.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى