تركيا

على رأسهم امريكا.. الدول العشرة تطـ.ـأطـ.ـئ الرأس أمام أردوغان

سكوب عربي – فريق التحرير

تراجع السفراء العشرة، الاثنين، عن تدخلهم بشأن تركي داخلي متعلق بالمدعو عثمان كافالا، المسـ.ـجون بتـ.ـهـ.ـمة المشاركة بالمحاولة الانقـ.ـلابية الفـ.ـاشـ.ـلة التي شهدتها تركيا في 15 تموز/يوليو 2016.

وقالت السفارة الأمريكية في بيان إن “الولايات المتحدة تؤكد مراعاتها للمادة 41 من اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية”.

كما قامت كل من كندا وفنلندا والدنمارك وهولندا والسويد والنرويج ونيوزلندا وألمانيا وفرنسا، الموقعة أيضا على بيان التدخل بالشأن التركي الداخلي، بإعادة نشر تغريدة بيان الولايات المتحدة على “تويتر”، بعضها عبر الحسابات الرسمية لسفاراتها في أنقرة، وبعضها عبر الحسابات الشخصية للسفراء

ورحب أردوغان ببيان سفارة الولايات المتحدة الأمريكية وباقي السفارات حول مراعاة المادة 41 من اتفاقية فيينا التي تنص على عدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول.

وقال أردوغان بخصوص البيان، إنه لم يستـ.ـهدف أي شخص أو موضوع بحد ذاته، بل استـ.ـهدف بشكل مباشر النظام القضائي وسيادة بلادنا.

وأضاف، بصفتي رئيسا للبلاد، من واجبي قبل أي شخص آخر الرد على هذا الازدراء (بيان السفراء) الذي استـ.ـهدف السـ.ـلطة القضائية المستقلة لدينا.

وأوضح أنهم لا يمكنهم أن يتسامحوا مع تدخل مجموعة من السفراء في نظامهم القضـ.ـائي الذي لا تستطيع حتى أجهزتهم التشريعية والتنفيذية التدخل فيه بموجب الدستور.

وكان أصدر الرئيس التركي التركي رجب طيب أردوغان تعليمات إلى وزير الخارجية، مولود تشاووش أوغلو، السبت 23 أكتوبر/تشرين الأول 2021، بإعلان سفراء عشر دول “أشخاصاً غير مرغوب بهم في أسرع وقت”، وذلك على خلفية مطالبتهم بإطلاق سراح رجل أعمال متـ.ـهم بالتـ.ـورط بمحاولة انقـ.ـلاب.

يأتي ذلك بعد أن استدعت وزارة الخارجية السفراء الثلاثاء 19 أكتوبر/تشرين الأول، بسبب ما وصفته ببيان “غير مسؤول” يدعو إلى حل عادل وسريع لقـ.ـضية عثمان كافالا المسـ.ـجون منذ أواخر عام 2017 لاتهـ.ـامه بتمويل احتـ.ـجاجـ.ـات والمشاركة في انقـ.ـلاب فـ.ـاشـ.ـل، وهو ما ينفيه كافالا.

مصادر دبلوماسية تركية قالت لوكالة “الأناضول”، إن وزارة الخارجية استدعت سفراء كل من الولايات المتحدة وألمانيا والدنمارك وفنلندا وفرنسا وهولندا والسويد وكندا والنرويج ونيوزيلندا، بسبب البيان حول قـ.ـضية “كافالا”.

بدوره، قال وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، رداً على البيان، إن تركيا دولة قانون تنعم بالديمقراطية، وأضاف عبر حسابه على موقع تويتر: “قيام سفراء بتقديم توصية واقتراح على القـ.ـضاء في قـ.ـضية قائمة أمر غير مقبول”.

وأضاف، توصيتكم واقتراحكم يلقيان بظلال من الشـ.ـك على فهمكم للقانون والديمقراطية.

كما قال وزير العدل عبد الحميد جول، إن الدبلوماسيين بحاجة لاحترام القوانين، وإن السفراء لا يمكنهم طرح اقتراحات على المحاكم.
فيما يواجه كافالا اتهامات بينها التجـ.ـسـ.ـس ومحاولات الإطـ.ـاحة بالدولة، في حال إدانـ.ـته يواجه كافالا عقـ.ـوبة السـ.ـجن مدى الحياة دون إمكانية الإفـ.ـراج المشروط.

وكانت نشرت سفارات الدول المذكورة بيانا على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب فيه بحل عاجل وسريع لقـ.ـضية “كافالا”، معتبرين القـ.ـضية “تلقي بظلال من الشـ.ـك على احترام الديمقراطية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى