سوشال

مكتشفة واقعة تصوير السيدات بغرفة تبديل الملابس: ابن صاحب المحل كان عاوز صاحبتي تقيس علشان يصورها (فيديو)

سكوب عربي – فريق التحرير

كشفت “مريم مجدي” الشاهدة على حادثة تصوير صاحب محل ألبسة 900 صورة لفتيات عـ.ـاريات في مكان تبديل الملابس داخل المحل.

وقال مريم مجدي، في بث مباشر مع المصري اليوم، تفاصيل الواقعة كاملةً، مؤكدةً أنها وصديقتها توجهتا إلى محل الملابس لشراء فستان لها، وخلال قياسها للفستان، فوجئت باشتباك صديقتها مع ابن صاحب المحل الشاب الثلاثيني، وبعد ذلك شاهدت ثقب صنعه المتهم خلال غرفة البروفة من خلاله يصور الفتيات والسيدات أثناء تبديلهن الملابس.

وأوضحت، أن ابن صاحب المحل طلب من صديقتها أن تقيس قطعة لانجيري ولكنها استغربت طلبه، لأن هذه الملابس لا تقاس، وبدا فيما بعد أنه كان ينوي تصويرها عـ.ـارية.

وأشارت إلى أنها رأت شيء يتحرك داخل الحائط بغرفة تغيير بمحل ملابس في منطقة العمرانية بالجيزة، وبإمعان النظر تبينّ لها وجود عين بشرية تترصدها من ثقب في الحائط، وإذا بشخص يتلصص عليها أثناء تبديل ملابسها، وفور التقاء عينيهما بدأت في الصراخ وتجمهر الأهالي واتصلت بالشرطة.

تلك الواقعة، شهدها شارع فاطمة رشدي، بدائرة قسم شرطة العمرانية، إذ استقبلت شرطة النجدة استغاثة من مواطنة أخبرتهم فيها بحالة تحرش داخل محل ملابس.

صاحبة البلاغ، قالت إن شابا هو مرتكب الواقعة، وتبينّ أنه ابن صاحب المحل.

وعقب القبض على المتهم ويُدعى خالد، 32 سنة، حاصل على دبلوم سياحة وفنادق، اقتادته أجهزة الأمن إلى النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وقالت مريم كامل، إنها شاهدة على واقعة القبض على المتهم، والواقعة لم تكن الأولى إذ سبق ضبطه من قبل وتشميع المحل ولكنه فتحه من جديد، مشيرةً إلى أن الشرطة حرزت نحو 950 صورة لفتيات وسيدات أثناء تغيير ملابسهن.

وسبق وكتبت مريم، على حسابها بموقع فيسبوك: “صحاب المحل عاملين خرم في بروفة تغير الملابس وبيصور البنات وهي بتغير، المحل لا يوجد به كاميرات، لكن البني آدم.. بيصورهم بموبايله، واتعمل محضر قبل كده بسبب نفس الموضوع وتم إغلاقه، والمحل اتفتح تاني”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى