أخبار

“آخر أصعب مخاض هي لحظة ولادة الطفل”.. أبي أحمد يوجه نداء للشعب الإثيوبي

“آخر أصـ.ـعب مخـ.ـاض هي لحـ.ـظة ولادة الطفل”.. أبي أحمد يوجه نـ.ـداء للشعب الإثيـ.ـوبي

وجّه أبي أحمد والذي يشـ.ـغل رئيس الوزراء الإثيـ.ـوبي، اليوم السبت 6 تشرين الثاني/نوفمبر، رسالة إلى الشعب الأثيـ.ـوبي، أكّد خلاله على أن التضـ.ـحية ستشتري البلاد وتضـ.ـعها على الصـ.ـخـ.ـر.

وقال أي أحمد في منشور به على صفحته في منصة “فيسبوك”: “آخر أصـ.ـعب مخـ.ـاض هي لحـ.ـظة ولادة الطفل، ويعد هذا أيضا وقتا صعـ.ـبا بالنسبة إلى ولادة الأبطال”.

وأشار أبي حمد إلى هذا المثال إلى الوقت الذي تمر به بلاده (إثيوبيا) حاليا.

وتابع قائلاً في منشوره: “لدينا ضعـ.ـف عدد الأصدقاء الذين أداروا ظهورهم لنا..جمع الأوراق لا يجعلها تعمل، لكن جمع الأوراق يجعل الغـ.ـابة لا تقـ.ـهر”.

وأكّد غلى وجود تضـ.ـحيات يجب القيام بها، لكن تلك التضـ.ـحية ستشـ.ـتري إثيـ.ـوبيا وتضـ.ـعها على الصخـ.ـر.

يشار إلى أن إثيـ.ـوبيا تشـ.ـهد توتراً متصـ.ـاعداً بين القـ.ـوات الحكـ.ـومية و”الجبـ.ـهة الشعبية لتحـ.ـرير تيغـ.ـراي” إثـ.ـر زحـ.ـف الأخيرة نحو مناطق استراتيجية في إقلـ.ـيم أمهـ.ـرة المجاور لـ “تيغـ.ـراي”؛ ما دفع أديس أبابا إلى إعلان الطـ.ـوارئ.

ويومي السبت والأحد الماضيين، أعلنت “الجبـ.ـهة الشعبية لتحرير تيغـ.ـراي” السيطـ.ـرة على مدينة ديسي الاستراتيجية وكومـ.ـبولتـ.ـشا بولاية أمهـ.ـرة شمالي البلاد.

وتأتي تطورات تيغـ.ـراي بعد نحو عام من انـ.ـدلاع اشتبـ.ـاكات، في 4 نوفمبر 2020، بين الجيـ.ـش الإثيـ.ـوبي و”الجبـ.ـهة”، بعدما دخلت القـ.ـوات الحكـ.ـومية الإقليم رداً على هجـ.ـوم استهـ.ـدف قـ.ـاعدة للجيـ.ـش، وترد تقارير عن استمـ.ـرار انتهـ.ـاكات حـ.ـقوقية في المنطقة، حيث قُـ.ـتل آلاف المدنيين.

وتسبب الصـ.ـراع بتشـ.ـريد مئات الآلاف، وفرار أكثر من 60 ألفاً إلى السودان، وفق مراقـ.ـبين، فيما تقول الخـ.ـرطـ.ـوم إن عددهم وصل إلى 71 ألفاً و488 شخصاً.

https://www.facebook.com/112704996810839/posts/655307825883884/

Facebook (https://www.facebook.com/112704996810839/posts/655307825883884/)
Log in or sign up to view
See posts, photos and more on Facebook.

مستشار السيسي يعلّق على قـ.ـضية القرآن الكريم والصيدلي الذي أثـ.ـار جـ.ـدلاً واسعاً (شاهد)

علّق مستشار الرئيس المصري “عبدالفتاح السيسي” للشؤون الديـ.ـنية، اليوم السبت 6 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، الدكتور ‘أسامة الأزهري على تصريح الصحفي إبراهيم عيسى، بشأن “الصيدلي والقرآن”.

وقال الأزهري في منشور له على حسابه في منصة “فيسبوك” رداً على الإعلامي: “إن كان هذا الصيدلي قد قـ.ـصر في إتقـ.ـان تخصصه وقراءة مراجـ.ـعه، فقد قـ.ـصر في هدي القرآن الذي يقرأه، وحيـ.ـنئذ فواجبه أن يتقن تخصصه لا أن يهـ.ـجر قراءة القرآن العظيم”.

وتابع قائلاً في منشوره: “الحقيقة أننا أمام صورتين من التطرف..إخواني يقرأ القرآن فيخرج منه بقـ.ـتل الناس وتكفـ.ـيرهم، فيواجهه تطرف مضـ.ـاد يريد من الناس ألا تقرأ القرآن الكريم أصلا”.

وكان الإعلامي إبراهيم عيسى، أثار جدلا بعد تصريح تساءل فيه قائلا: “ليه أدخل أجـ.ـزخـ.ـانة (صيدلية) ألاقي الشاب الصيدلي قاعد بيقرأ قرآن.. من باب أولى يقرأ مـ.ـرجـ.ـع أدوية”.

وكان قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية في مـ.ـصر، الخميس 4 تشرين الثاني/نوفمبر 2021، إن بعض المسـ.ـلمين يفسـ.ـرون بعض كلمـ.ـات القرآن الكريم بمعـ.ـان غير المقـ.ـصود منها.

وعن هذه الحـ.ـادثة، حدّد المركز 10 كلمـ.ـات في القرآن الكريم قد يفهمها الناس خطأ.

وأوضح المركز وفقاً لما نقلته صحيفة الوطن المصرية، المعنى الصحيح لها، وذلك عبر فيديو بثه على صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، قدمه الشيخ محمد العماوي.

أولها
سورة البقرة

– “العفو” في قوله تعالى: “..وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ” (البقرة: 219). ويفهمها البعض بمعنى المغفرة، في حين أن معناها الزيادة التي تفيض عن حاجة الشخص ومعاشه، والتصدق بها يكون قربة لله سبحانه وتعالى.

– “يشري” في قوله تعالى: “وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ” (البقرة: 207). ومعناها ليس “يشتري” وإنَّما معناها أن يبيع نفسه ويبذلها في سبيل رضا الله سبحانه وتعالى.

– “قاموا” في الآية الشريفة التي ضرب فيها الله المثل للمنافقين، أنهم مثل أناس يسيرون في ضوء البرق، قال تعالى: “يَكَادُ الْبَرْقُ يَخْطَفُ أَبْصَارَهُمْ ۖ كُلَّمَا أَضَاءَ لَهُم مَّشَوْا فِيهِ وَإِذَا أَظْلَمَ عَلَيْهِمْ قَامُوا ۚ وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَذَهَبَ بِسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ” (البقرة: 20). ومعناها أقاموا واستقروا في مكانهم وليس وقفوا من القيام.والمعنى ذاته في قوله تعالى: “وَمِنْ آيَاتِهِ أَن تَقُومَ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ ۚ..” (الروم: 25)، وهي تعني “تثبت”.

– “الفصال” عندما تحدث القرآن عن قرار الزوجين المشترك في بعض شؤون الأسرة، قال تعالى: “..فَإِنْ أَرَادَا فِصَالًا عَن تَرَاضٍ مِّنْهُمَا وَتَشَاوُرٍ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا ۗ..” (البقرة: 233). لم يكن “الفـ.ـصال” بمعنى الطـ.ـلاق، ولكن كان بمعنى فطام الطفل الرضيع.

سورة التوبة
– “يفرقون”.. عندما تحدث الله عن بعض صفات المنافقين بقوله تعالى: “..وَلَٰكِنَّهُمْ قَوْمٌ يَفْرَقُونَ” (التوبة: 56). كان “الفرق” بمعنى الفزع الشديد والخوف من أمر يتوقع حصوله، وليس من الفرقة والانفصام والاختلاف.

– “خُلِّفوا”.. عندما ذكر الله قصة الصحابة الثلاثة، الذين تخلفوا عن غزوة تبوك مع النبي صلى الله عليه وسلم، وقال عنهم: “وَعَلَى الثَّلَاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا..” (التوبة: 118).المقصود: خلفوا عن قبول اعتذارهم وتوبتهم وليس تخلفوا عن الغزوة.

سورة الأنبياء
– “ينسلون”.. عندما قال تعالى: “حَتَّىٰ إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُم مِّن كُلِّ حَدَبٍ يَنسِلُونَ” (الأنبياء: 96). لم تكن “ينسلون” من النسل بمعنى يتكاثرون وإنما كانت بمعنى يسرعون.

سورة قصيرة
– “جابوا” في قوله تعالى: “وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ” (الفجر: 9). معناها قطعوا الصخر ونحتوه وليس معناها أحضروه.

– “أذنت” في قوله تعالى: “وأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ” (الانشقاق: 2). معناها سمعت وانقادت وخضعت، وليس من الإذن بمعنى السـ.ـماح والإبـ.ـاحة.

– “الأم” في قول الله تعالى في القرآن الكريم: “وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ (8) فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ” (القارعة: 8 و9). معناها مقدمة رأس الإنسان والمقصود بها ذاته وشخصه، وليس معناها أمه التي أنجبته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى