سوريا

إزالـ.ـة الساعة القديـ.ـمة في حمص تثـ.ـير الجـ.ـدل ومسؤول يوضح الأسباب

أقـ.ـدم عمال مجلس مدينة حمص على إزالـ.ـة الساعة القديـ.ـمة من دوار الساعة القديـ.ـمة بحمص وذلك أمس الخميس، ما أثـ.ـار موجـ.ـة من الجـ.ـدل والتسـ.ـاؤلات حـ.ـول أسبـ.ـاب الإزالـ.ـة وحتى رفضـ.ـها بأي شكل كان.

سبب إزالـ.ـة الساعة لم يكن واضـ.ـحاً بالنسبة للأهالي والمتـ.ـابعين الذين افترض بعضهم أنها إزالـ.ـة نهـ.ـائـ.ـية بينما افترض آخرون أنها للـ.ـإصـ.ـلاح، إلا أن “صلاح الجاني” عضو مجلس محافظة حمص حسم الأمر وأكد أن الغاية إجراء الصيـ.ـانة لها، وهو ما أكده أيضاً منشور مجلس مدينة حمص على فيسبوك.

“الجاني” قال في حديثه مع سناك سوري:«الهـ.ـدف تجميل الدوار حيث سيتم ترمـ.ـيم الساعة وإصلاحها وإعادتها إلى مكانها الأسـ.ـاسـ.ـي ولكن بصورة أجمل، فالساعة القديـ.ـمة أحد رموز حمص القيـ.ـمة والتي نسعى للحفـ.ـاظ عليها».

 

الساعة القديـ.ـمة تعد أحد رمـ.ـوز مدينة حمص والتي تعـ.ـود لمرحلة الاحتـ.ـلال الفـ.ـرنسـ.ـي حيث يقول المـ.ـؤرخـ.ـون أن صانعها هو الساعاتي الشهير آنذاك “عبد الله كيشي” الذي نحت اسمه عليها، ما يجعلها واحدة من الرموز الهـ.ـامـ.ـة بالنسبة لأهالي المدينة الذين يرون فيها أحد خصـ.ـوصيـ.ـاتها وميـ.ـزاتـ.ـها التي يـ.ـرفـ.ـض العبـ.ـث بها.

يذكر أن إزالـ.ـة الساعة كانت مفـ.ـاجـ.ـأة لكثـ.ـير من المارين بالمكان والذين اعتـ.ـادوا رؤيتها وربما ضبـ.ـطوا ساعتهم على توقيتها قبل الحـ.ـرب، توقيت النكتة في حمص والابتسامة التي لم تكن تفـ.ـارق أحاديث أبنائها قبل أن تسـ.ـلـ.ـبهم الكثير منها “الحـ.ـرب”.

ودرجت العادة بالنسبة لـ.ـإزالـ.ـة الأثـ.ـرية عن الأبنية أن يتم تركها مدة من الزمن دون صيانة لتتحول بعدها إلى خـ.ـرابـ.ـة فيصبح أمر إزالـ.ـتها أمر أقرب للواقع كلـ.ـفة إعادة تأهيلها الباهـ.ـضة والحـ.ـاجة إلى خبراء وإمكانيات، أو تزال لتعـ.ـرضـ.ـها للـ.ـدمـ.ـار خلال الحـ.ـرب.

ويؤدي الإهمـ.ـال وترك المـ.ـواقع الأثـ.ـرية دون حمـ.ـاية، إضافة إلى الظـ.ـروف الجـ.ـوية من أمطار وثلوج إلى انهـ.ـيار أجزاء منها كما في مبنى سيباط الزاوية وقصر محيش والحمام الصغير وخان الجمل وقبة شلب الشام (بيت الكـ.ـردي) وعقارات في كتلة بيت الناصر وغيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى