عربي

الجزائر.. الحـ.ـرائق تعود مجـ.ـدداً وتلتـ.ـهم عدّة محافظات

سكوب عربي – فريق التحـ.ـرير

أعلنت إدارة الحـ.ـماية المدنية الجزائرية، أمس الثلاثاء 7 سبتمبر/أيلول، في بيان له، انـ.ـدلاع حـ.ـرائق عديدة في محافظات “تيزي وزو، والشلف، وعين الدفلى، وتيبازة وجيجل” وفق بيان للحماية المدنية الجزائرية.

 

وأوضحت الإدارة أن وحـ.ـدات فـ.ـرق الإطـ.ـفاء تمكنت من السيـ.ـطرة في هذه الحـ.ـرائق فور اندلاعها، حسب البيان.

 

وكانت وزارة الدفـ.ـاع الجزائرية أعلنت في وقت سابق، عن عزمها اقتناء أربع طـ.ـائرات برمائـ.ـية قـ.ـاذفة للمياه متعددة المهام روسية الصنع من نوع “بي – 200″، عقب الحـ.ـرائق الكبيرة التي اجتاحت أزيد من 25 ولاية شهر أغسطس الماضي وأودت بحياة 69 شخصا.

 

واستـ.ـعرت مؤخراً عشرات الحـ.ـرائق المنفصلة في مناطق غابات بمختلف أنحاء شمال الجزائر واتهم وزير الداخلية كامل بلجود مشعـ.ـلي حـ.ـرائـ.ـق بالتسبب فيها دون تقديم أي أدلة.

 

وأسـ.ـوأ المناطق تضـ.ـررا هي تيزي أوزو أكبر مراكز المنطقة الجبلية حيث احتـ.ـرقـ.ـت بيوت، وفـ.ـرّ السكان طلبا للملاذ في فنادق وبيوت الشباب وأماكن إقامة طلبة الجامعات في المدن القريبة.

 

وقالت الحكومة إنها ستعوض المنكـ.ـوبـ.ـين عن خسـ.ـائرهم.

 

وفي تيزي وزو وحدها، أخمد رجال الإطفاء مدعومين بقـ.ـوات الجـ.ـيش على الأرض وبالمروحيات 23 حريـ.ـقـ.ـا انـ.ـدلع في المنطقة الكثـ.ـيفة بالسكان والمعروفة بجبالها وغاباتها، وفق ما أفاد مدير الغابات في ولاية تيزي وزو يوسف ولد محمد لوسائل إعلام محلية.

وكانت انتشرت دعوات لتنـ.ـظيم قوافل لمساعدة سكان قرى تيزي وزو، ولجمع مواد غذائية وأدوية وتقديم وسائل نقل المياه والمساعدة في إخـ.ـماد الحـ.ـرائق.

وانطلقت من العاصمة شاحنات تنقل مواد تبرّع بها مواطنون وتجار، وكذلك سيارات مواطنين حمّلوها خاصة بمياه الشرب وحليب الأطفال والحفاظات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى